مرحبا باللاجئين لا، للحصن الأوروبي

العربية | Bosanski/Hrvatski/SrpskiDeutsch | English | Españolрусский | Türkçe | زبان فارسی

يوم السبت 19  مارس( آذار) الساعة 13:00
(wien, Karlsplatz ) المكان: فيينا, كارلس بلاتس

Foto Ⓒ Guy Smallman
Foto Ⓒ Guy Smallman

في كل أنحاء أوروبا سيشارك عشرات الآلاف من الناس يوم 19 مارس 2016 في مسيرات تحت شعار „مرحباً باللاجئين“. نحن ندعو كافة مبادرات التضامن المناهضة للعنصرية وندعو كل الناس للتظاهر معاً ضد „الحصن الأوروبي“ وتضامناً مع اللاجئين. نحن نرحب بكل اللاجئين بغض النظر عن سبب لجوئهم سواء كان الحرب، الملاحقة السياسية، الدمار الإقتصادي أو أي أسباب أخرى أكرهتهم على اللجوء. لنبين بكل وضوح أن الأغلبية تقف إلى جانب الإنسانية والتسامح عوضاً عن التمييز العنصري وسياسة تبادل الإتهامات

نحن مع سياسة السلام، ندعو إلى رفع ميزانية المساعدة الإنسانية عوضاً عن ترك اللاجئين للمعاناة والتقيد بالأرقام. نحن مع التحالف بين كل المظلومين عوضاً عن تحريض جماعات ضد أخرى. لدينا ما يكفي الجميع، فالثروة موزعة بشكل خاطئ. الفقر ليس قدراً، إنما هو نتيجة لسياسة فاشلة

المتضامنون المتطوعون في محطات القطارات ومعسكرات اللاجئين وعلى الحدود ومبادرات هيئات المجتمع المدني واللاجئون أنفسهم أجبروا الحكومة في عام 2015 على فتح الحدود. وفي الثالث من أكتوبر خرج 70 ألف متظاهر من أجل سياسة لجوء إنسانية، كما شارك 150 ألف شخص في إحتفالية „أصوات اللاجئين“. على النقيض لموقف السكان المتعاطف مع اللاجئين لجأت الحكومة إلى تشديد قوانين اللجوء وبناء أسوار على حدود النمسا وحول أوروبا وجرّمت مساعدة اللاجئين. يجب علينا أن لا نسمح بنجاح هذه السياسية المعادية للإنسانية

لا جدار حول أوروبا: فتح الحدود- وقف الموت الجماعي في البحر- لا أسوار ولا „مراكز تجمع“- دعم سكان المناطق المجاورة لمعسكرات اللاجئين وسكان المناطق الحدودي

سياسة الترحيب والتظامن عوضاً عن التقيد بـ „حدود قصوى„: حق البقاء- معاملة إنسانية ومعايير جيدة- فتح سوق العمل سريعاً وعدم تخفيض قيمة المساعدة الإجتماعية الدنيا

اللجوء هو حق من حقوق الإنسان: نحن ضد تدمير الحق في لم الشمل العائلي (لجوء مؤقت). ضد التفريق المصطنع بين الناس الفارين من الحرب أو لأسباب أخرى (كالفقر

المساعدة على اللجوء ليست جريمة: إلغاء الفقرة 114 من قانون شرطة الأجانب (تهريب البشر) والفقرة 120 (دخول البلاد الغير شرعي والإقامة الغير شرعية

استقالة وزيرة الداخلية: التي تعرقل كل الحلول الجيدة